الصفحة الرئيسيّةاسئلة متكررةما هي رسالة القديس خوسيماريّا؟
اسئلة متكررة

ما هي رسالة القديس خوسيماريّا؟

تسميات:
كما أوضح البابا يوحنا بولس الثاني أمام الحاضرين في مناسبة إعلان قداسة مؤسّس عمل الله، "إنّ القدّيس خوسيماريّا اختير من الله لإعلان الدّعوة العامة إلى القداسة وللإشارة بأنّ الحياة اليوميّة والنّشاطات العاديّة هي الطّريق إلى القداسة. يمكننا القول إذًا أنّه كان قدّيس المألوف. كان بالواقع مقتنع، أنّه من يعيش بنظرة إيمانيّة، كلّ شيء يتيح فرصة للقاء الله ، ويصبح تشجيع على الصلاة.

من وجهة النّظر هذه، الحياة اليوميّة تكشف عن مكانة كبيرة غير مشكوك فيها. القداسة هي حقاً في متناول الجميع. هذا الكاهن القدّيس برهن أن المسيح يجب أن يكون في قمّة النّشاطات الإنسانيّة. رسالته تشجّع على تقديس العالم من الدّاخل، مشيرًا إلى أنّه لا يمكن أن يوجد صراع بين شريعة الله والمتطلبات للتقدّم الإنسانيّ الحقيقيّ. فإنّ رسالته تدفع المسيحيّ ليعمل في أماكن حيث المجتمع القادم هو قيد الإنشاء.